فرن الفحم خوسبير JOSPER

عشق الشوي ®

ما هو خوسبير JOSPER؟

خوسبير Josper هو مزيج بين الشواية والفرن الذي يعمل بالفحم في ماكينة واحدة. 
ه مخصص لقطاع عاملين متشدد من حيث مطالبه كما هو الحال بالنسبة لقطاع الفنادق والمطاعم والمأكولات الجاهزة (HORECA)، ويحظى بالتقدير الخاص مع قبل مطاعم اللحم المشوي Steak Houses، ومطاعم المأكولات المشوية ومطاعم الوجبات الخفيفة ومقاهي بيسترو والمطاعم التقليدية ومطاعم الوجبات الفخمة…

  • يعمل بنسبة 100% بالكربون النباتي.
  • تصميم فريد للباربكيو المغلق.
  • مستويات شوي مختلفة.
  • نظام باب أمامي، خفيف الحركة وقوي وسهل الاستعمال.
  • التحكم في درجة الحرارة من خلال نظام السحب.

ما الذي يتم الحصول عليه باستعمال فرن خوسبير JOSPER وما سبب تمييزنا؟

  • نتائج مثالية في كل المأكولات: درجة حرارة تشغيله العالية تسمح لنا بالتحميص والشوي، وبهذا يتم تجنب أن يسلق المنتج.
  • جودة شوي أكبر: مما يوفر الطعم الفريد للقيمة النبيلة للحطب؛ ويوفر ملمساً وطراوة فريدين لكل المنتجات.
  • المزيد من الفعالية: 35% أكثر مقارنة بالشواية المفتوحة.
  • تشغيل مزدوج فرن – شواية: ماكينتان في ماكينة واحدة.
  • استهلاك أقل للكربون: نحو 40% أقل من الشواية المفتوحة.
  • الحد إلى قدر كبير من اللهب، مما يجنب جفاف أو حرق المأكولات.
  • سهولة تشغيل أكبر: يتم تجنب أثر الحرارة المستمر لدى الطباخ.
  • المزيد من النظافة: يظل الرماد متراكماً في مستودع داخل خزانة سفلية مغلقة.
  • المزيد من الخدمة الشخصية: تتوفر لدينا شبكة موزعين رسميين ورؤساء طهاة مستشارين في كافة أنحاء العالم من أجل توفير الإجابات السريعة والاستشارات وخدمات ما بعد البيع.

الجودة تثبت مع مرور الوقت

من خلال المزج بين العمل اليدوي وبين التكنولوجيا في عملية تصنيع تسمح لنا بالتوصل لهذه المستويات من جودة الشوي.

إننا نستعمل أفضل خلائط الصلب ذي التكنولوجيا العالية التي تم تصنيعها من قبل ومن أجل خوسبير Josper. هذا يسمح لنا بضمان أن يستطيع منتجنا العمل بصورة مستمرة في درجة حرارة متوسطة تبلغ ما بين 300 و350 درجة مئوية.

تصميم، متانة، تكنولوجيا، هندسة وتقاليد تحول خوسيبر Josper إلى ماكينة فريدة في السوق.

تنعكس جودتنا كلها في أختام الاعتماد المتوفرة لدينا (CE، UL، GOST، TR…) ومن خلال الوفاء بأكثر قواعد السلامة والنظافة واحترام البيئة صرامة على مستوى العالم.

قل لي كيف تُصَنِّع وسأقول لك من أنت…

لقد كانت فلسفتنا كشركة على صلة دائماً بمصطلحين متعارضين من الناحية المبدئية، وهما: التقاليد والحداثة. شعارنا يعكس هذا الأمر: “كربون الأمس مع سرعة اليوم®”، وهو ما لا يمثل مجرد تجسيد أحد الأصول الرئيسية لأفراننا في جملة واحدة فحسب، بل إنه يعكس شعورنا كشركة وكأشخاص.

تم نقل هذا الأمر إلى مصنوعاتنا: لقد أمضينا أكثر من 45 سنة ونحن نطور ونجدد أساس نفس المنتج، مع المزج بين تقاليد ومعارف الصناعة اليدوية المحلية مع تكنولوجيات التصميم والإنتاج الأكثر تقدماً من أجل التوصل بهذه الصورة إلى منتج فريد في السوق.

إننا نستعمل خلائط الصلب ذات التكنولوجيا العالية وعناصر محلية تتسم بأعلى جودة، مما ينتج عنه منتج صلب وموثوق فيه وموفق لقطاع صارم من حيث مطالبه، كما هو الحال بالنسبة لقطاع المطاعم والفندقة المحترفة.

كما إن كل مصنوعاتنا وموردينا وطنيون وهم متواجدون في مجال جغرافي يسمح لنا بالقيام بصورة منهجية بفرض الرقابة على الجودة الأكثر صرامة والأكثر استمرارية لنكون على مستوى مختلف الأسواق في القارات الـ5 التي لنا حضور فيها، هذا إلى جانب الوفاء بقواعد السلامة الأكثر صرامة.